الولايات القومية السودانية المتحدة
نرحب بجميع المخلصين والشرفاء والمستضعفين فى منتداهم نزلتم بفكركم أهـــلآ وحللتم بآرائكم ســهلآ
نبيل شــــــــريف

الولايات القومية السودانية المتحدة

منتدى يعكس رؤية واقعية لمستقبل السودان الحديث معتمدآ على إنسان السودان أولآ واخيرآ فى ظل الحقوق الإنسانية السامية
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
لم ولن يكون السودان يومآكعكة قابلة للتقسيم نعم للترسيم لا للتقسيم
منتدى
التبادل الاعلاني
ديسمبر 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31      
اليوميةاليومية
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
لم ولن يكون السودان يومآكعكة قابلة للتقسيم نعم للترسيم لا للتقسيم

شاطر | 
 

 لاسباب الحقيقية لانهيار الاقتصاد السوداني ... جريمة العصر التي لا تغتفر‎

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nabeel shareef
مدير إداري
avatar

عدد المساهمات : 124
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 28/11/2010
الموقع : http://nabeel2.yoo7.com

مُساهمةموضوع: لاسباب الحقيقية لانهيار الاقتصاد السوداني ... جريمة العصر التي لا تغتفر‎   الخميس يوليو 21, 2011 8:35 am




هذه من الاسباب الحقيقية لانهيار الاقتصاد السوداني ... جريمة العصر التي لا تغتفر.

صدور حكم قضائي من المحكمة الادارية بالدمام قضى بتصفية شركات جمعة الجمعة
وحصر امواله لرد حقوق اكثر من ( 8 ) الاف مساهم علما بان الغالبية العظمى
من املاك الجمعة توجد بالسودان بعد جريمة بيع املاك الشعب السوداني
للفاسدين العرب باسم الخصخصة ؟!!!



سرابيل



محمد حسن العمدة



في 19 يوليو 2011



mohdalumda@gmail.com



تحدثت في حلقات سابقة وعلي صفحة صحيفة الراكوبة الرئيسية عن اموال وممتلكات
الشعب السوداني التي تم اهدارها من قبل نظام الجنرال البشير تنفيذا لما
سميت بسياسة الخصخصة واسميتها في مقالاتي بسياسة ( التخصيص ) وقلت ان الغرض
الاساسي من هذه ( الخصخصة ) هو اعادة تمليك هذه المؤسسات الاقتصادية
الهامة التي يعتمد عليها شعب السوداني في توفير احتياجياته الى اطراف
اجنبية مشبوهة ومشكوك في استثمارها ومن ثم اعادة شراء هذه المؤسسات لقيادات
نافذة بالمؤتمر الوطني دعما لامبراطوريته الاقتصادية التي بناها من حر
اموال الشعب السوداني ( علي عينك يا شعب ) وبمنهج ( ديل نحنا ( كتلنا )
وعملنا أي حاجة ) والعاوز يقلعا مننا اليقلعا ويكتلنا بعد ذلك ) كما قال
ابو العفين مؤخرا بلندن , وضربت مثلا لهذا النوع من الفساد المزمن والنهب
المصلح وغير المصلح باعترافات شقيق البشير بعلاقته ( المتميزة ) ببن خرباش
ذلك الوزير الاماراتي الفاسد المتهم بغسيل اموال والتصرف في اموال مثل بنك
دبي الاسلامي .. وقلت ان بن خرباش هذا تم القبض عليه في دبي وسجن ولكن كيف
لنا باعادة اموالنا المنهوبة وعلى راسها البنك العملاق بنك الخرطوم الذي
بيع بليل مع واحة الخرطوم التي دفع فيها عدد ليس باليسير من ابناء الشعب
السوداني اموالا طائلة ذهبت لصديق شقيق الرئيس السوداني البشير ؟؟!! وغيرها
وغيرها ..

ما دفعني للتذكير باموال الشعب السوداني التي تم تغريبها وتخصيصها لبعض
الفاسدين العرب وكثيرا من العجم هو ما تناولته الصحف السعودية اليوم ( 18
شعبان 1432هـ ) حول المستثمر المدعو جمعة فهد الجمعة وذلك بصدور امر قضائي
من المحكمة الادارية بالدمام ضد جمعة والحكم برد جميع اموال المساهمين معه
في شركاته علما بان اموال هؤلاء المساهمين هي ذات الاموال التي تم شراء
اموال وممتلكات الشعب السوداني بها .. وتم تعيين محاسب قانوني اسمه صالح بن
عبد الله النعيم لرد اموال المساهمين السعوديين .. الدولة السعودية دولة
مسئولة وتحرص على اموال شعبها ولكن شعب السودان ابتلاه الله سبحانه وتعالى
بنظام فاسد جعل من اموال المواطن السوداني وحقوقه اخر اهتمامات الدولة بل
في وقت من الاوقات استقال وزير بشئون الرئاسة واللي من المفترض ان يكون في
موقع المسئولية للحفاظ علي اموال الشعب يستقيل من منصبه ليلحق بمكتب جمعة
الجمعة مديرا لمكتبه ومحافظا على امواله !! والتي هي اموال الشعب السوداني

ما اتوقعه خلال الايام المقبلة ان يتم بيع املاك ( الشعب السوداني ) التي
كوش عليها الجمعة بفضل مفسدين نظام المؤتمر اللاوطني الى نفس القيادات التي
دشنت عملية اعادة التدوير لاملاك الشعب بشراء فندق قصر الصداقة من قبل
ضابط الامن الانقاذي السابق عبد الباسط حمزة والذي افاد صديقنا بسودانيز
اون لاين شيخ العوض المسلمي بامتلاكه للقصر بقيمة 85 مليون دولار نافيا
شراء الوزير الدباب علي كرتي خلافا لما تناولته بعض الصحف في اكبر عملية
غسل لن تكون الاخيرة قطعا ..



بقي ان تعلم عزيزي القاري بعض من هذه الاموال التي يتم اعادة تدويرها الان
وسط سماسرة النظام الفاسد بعد صدور الحكم القضائي على المتهم جمعة الجمعة
الذي استقبله مكتب الجنرال البشير استقباله للشيوخ من ( تجار الدين ) وقدمه
للشعب السوداني باعتباره رجل بر وخير ومنفق في سبيل الله ؟!!!



هذا هو المقال الذي نشر على صفحات الراكوبة الالكترونية



****



تحدثنا في الحلقة الماضية عن علاقة شقيق الرئيس اللواء عبد الله حسن البشير
– وباعترافه شخصيا - بالوزير الاماراتي الفاسد والمتهم في جرائم اختلاسات
مالية ببلده امام محكمة جنايات امارة دبي وراينا كيف ان هذا الوزير الفاسد
قيل حسب افادة اخ الريس - انه من مول بناء الفلل الرئاسية وواحة الخرطوم
واسس لبنك السودان الامارات الذي ( ابتلع ) فيما بعد بنك الخرطوم وراينا
كيف ان هذه المشاريع التي يُدعى بان بن خرباش الخرباش قد تكفل بها بناء على
مناشدة من شقيق الرئيس سعادة ( اللواء انقاذ ) هي من حر مال ابناء الشعب
السوداني والتي ان فقدت لاسباب الفساد الفاحش في عهد نظام الانقاذ فان ما
يسال عن فقدانها في المقام الاول الرئيس السوداني والذي اعلن في بيانه
الاول انه انما قام ( بعملته ) من اجل محاربة الفساد ..



بن خرباش لم يكن سوا حلقة صغيرة من حلقات اكبر , بتخطيط منظم , تسعى لتغريب
و ( تعريب ) وتخريب ثروة الشعب السوداني عبر ما سمي ببرامج الخصخصة والتي
خصصت اموال الدولة ومرافقها واصولها لفئات بعينها من قيادات المؤتمر الوطني
ووزرائه عبر رؤوس اموال عربية فاسدة تم اختيارها رغم وجود الكثير جدا من
رؤوس الاموال العربية القوية والشريفة والتي لا تستثمر الا في بلد تسوده
الشفافية والرقابة القوية . وسيتكشف هذا اكثر عند حديثنا عن ذلك الوزير
الذي ترك وزارته والتحق بمكتب احد رجالات الفساد العربي مديراً لمكتبه
مفضلا له على الوظيفة الدستورية الرفيعة ( وزير شئون الرئاسة )!! وممثلا له
في احد الشركات التي اشرف وزيرنا شخصيا علي خصخصتها !! فخرباش لم ( يبتلع )
وزيرنا وحده بل ابتلع معه بنك الخرطوم باكمله وشرد مئات العاملين به ودفع
مقابل ذلك ( 90 ) مليون دولار فقط اعتقد انها لا تعادل اثاثات البنك وحدها
ناهيك عن بقية اصوله السائل منها والثابت !! هذا غير ابتلاعه لواحة الخرطوم
والفلل الرئاسية وما خفي اعظم



ربما يكون خرباش زاهدا جدا امام ( حلقوم ) بن جمعة جمعة الجمعة مرتاد
السجون السعودية الذي استقبلته رئاسة الجمهورية كما تستقبل الفاتحين بل
واطلق عليه القاب ما كان يحلم بها وانخرط في ( الاعمال الخيرية ) كتلك التي
(يدعيها ) اخوان البشير والغريب ان الـ( C.V ) لبن جمعة سمعت بها
الركبان ليس في صحراء الجزيرة العربية فحسب بل عمت كل اصقاع العالم لكن (
حكومتنا ) حكومة الخصخصة والفساد المُتندل يبدو انها تختار ( عملائها )
ومستثمريها بعناية فائقة جدا بدليل انها اعجبت بالسيرة الذاتية لمرتاد
السجون السعودية ( الشيخ ) جمعة الجمعة فاغدقت عليه بالـ( التخصيص ) لما
غلا ثمنه وكثر نفعه للشعب السوداني كيف لا وهي التي جاءت من اجل افقار هذا
الشعب بدعوى ( انقاذه ) ويبدو ان ( طريق الانقاذ ) معبد بفقه ( خليها
مستورة ) النغمة لقيادات الانقاذ .



وحتى لا نطلق الكلام ( كلام معارضين ) وحتى لا نتهم بالـ ( القلمنه
والهلوسة ) فادعوك عزيزي القاري للاطلاع علي الاخبار المتناولة لسماحة
الشيخ الجمعة ببعض الصحف السعودية :



هذا خبر منقول من جريدة الوطن ليوم الأحد بتاريخ 17/4/2005م


الدمام: خالد اليامي
أصدرت الدائرة المالية الرابعة في ديوان المظالم بالرياض أمس حكماً
بالإفراج عن رجل الأعمال جمعة الجمعة الموقوف منذ أكثر من 30 شهراً إثر
شبهة توظيف أموال.
ويمهد الحكم الصادر أمس لرجل الأعمال الجمعة مواصلة القضية التي رفعها ضد
اللجنة المكلفة بدراسة أوضاع شركات توظيف الأموال ليتسنى له رفع الحجز عن
سيولته النقدية ومواصلة نشاطه أو أموال المودعين من خلال آلية سيتم تحديدها
مستقبلاً.
وقال لـ"الوطن" المحامي أحمد التويجري الذي يتولى الترافع عن الجمعة إن
الحكم الصادر يتجاوز في دلالاته ومرئياته قضية الجمعة ويتعداها إلى حقيقة
النظام القضائي في المملكة ليثبت استقلاليته ونزاهته.
وقال "إن إيداع الجمعة السجن لم يتم على أساس شكوى من مستثمريه وإنما نتيجة الاشتباه في نشاطه".
وذكر أن ديوان المظالم استند على أن قرار وقف الجمعة كان غير نظامي
بالأساس، وتحفظ على الخوض في تفاصيل القضية إلا أنه قال إن العمل جار
لإطلاق سراح الجمعة خلال يومين.
من جانبه رحب رجل الأعمال جمعة الجمعة في تصريح لـ"الوطن" من داخل سجن
الدمام بالحكم مؤكدا أنه سيواصل متابعة القضية بعد الإفراج عنه.

ونفس الخبر



القضاء السعودي يلزم جمعة الجمعة برد أموال 8 آلاف مساهم


المصدر:العربية نت

أصدر حكما نهائيا بحصر جميع ممتلكاته داخل وخارج المملكة وتعيين حراسة قضائية عليها


السعودية.. "المظالم" يلزم رجل الأعمال "الجمعة" برد أموال 8 آلاف مساهم
أصدر ديوان المظالم بالسعودية أمس الثلاثاء 15-7-2008، حكما نهائيا على رجل
الأعمال جمعة فهد الجمعة يلزمه بإعادة أموال المساهمين، مع تعيين مراقب
مالي لبيع العقارات والأصول وحصر جميع أمواله، والذي وصفه محللون قانونيون
بأنه ينصف مطالبات المساهمين،والتي استمرت نحو 6 سنوات تضرر منها قرابة 8
آلاف مساهم.
وقالت صحيفة "الوطن" السعودية في عددها الصادر اليوم الأربعاء: إن محاميين
تقدما بطلب إلى ديوان المظالم، بتعيين حراسة قضائية على رجل الأعمال
الجمعة، بحجة أنه أهدر جزءا من أمواله في غير وجهها الصحيح، بدلا من تسديد
حقوق المساهمين.
وأوضح الوكيل الشرعي لعدد من المساهمين -المحامي حمود الحمود- أن الحكم أمر
بإلزام الجمعة برد حقوق المساهمين وفق المقتضى الشرعي بما لديهم من
مستندات وعقود مضاربة، وتعيين صالح النعيم "محاسبون قانونيون" مراقبا ماليا
على أموال الجمعة داخل وخارج المملكة، وعلى جميع الشركات والمؤسسات
والمنقولات خاصته، ويكون مسؤولا أمام الجهات الرسمية عن ذلك.

هذا هو رجل الاعمال المستثمر ( سماحة الشيخ ) جمعة الجمعة المطارد من قبل
موطنه وبني جلدته وفق احكام القضاء السعودي .. تماما كمثيله القضاء
الاماراتي فهذه الدول لا تتورع ولا تتهاون ابدا في اصدار الاحكام القانونية
الصارمة ومحاسبة كل من يتلاعب باموال مواطنيها وبينما هذا شانها .. نجد ان
( حكومتنا ) التي اعلن مفجر ( ثورتها ) في الثلاثين من يونيو 1989 انه
انما جاء لمحاربة الفساد فاذا به ياتينا بشيوخ المفسدين ومن يحاكمون في
بلادهم بشبهات ( توظيف الاموال ) !!! ولكن هل تعرف عزيزي القاري ما هي
املاك بن جمعة في السودان ؟؟!! وما هي طبيعة هذه الاموال التي يقول الاشقاء
السعوديين بانها موجودة اصولها في بلادنا ؟!! ساتلوا عليك منها ذكرا من
باب ذكر فان الذكرى تنفع السودانين .. وعلى عجالة .. فقد شيب راسي من هول
ما وجدت من نهب منظم لثروات البلاد وتغريبها باسم الاستثمار تارة وباسم
الخصخصة تارة اخرى وباسم الصادر احيانا كثيرة كما شهد ( شيخهم ) ذات يوم
بان البترول يصدر هو وثروته الى الخارج !! .. والكارثة الكبرى ان ثمن ما
بيع من مؤسسات اقتصادية رابحة وناجحة لم يذهب كله الى خزينة الدولة فتقارير
المراجع العام لحكومة السودان تقول ان ما عرف باللجنة الفنية للتصرف في
المرافق العامة للدولة ( الاقتصادية والخدمية ) الناجحة والفاشلة ان وجدت ,
تصرف علي نفسها من اموال ( الخصخصة ) ( فتخسس ) العائد للدولة بل ويكون
المتبقي من ايراد الخصخصة مصابا بفقر دم مدقع بحيث لم نجد له اي اثر يذكر
في الميزانية للدولة !! بل والادهى ان النصيب ( المحترم ) يصرف حتى دون ان
تراه وزارة المالية !! ورغم ذلك فان المؤتمر الوطني يقول بانه قدم ( خيرة
واطهر ) ابناء الشعب السوداني ... فتأمل !!! واخيرا بالامس وبعد ان علا صوت
الشارع مستنكرا لفساد ( الانقاذ ) يقر رئيسها البشير بان هنالك ما اسماه
بالنهب ( المصلح ) فنحن يا سعادة الجنرال اذتنا رائحة الفساد ( العادي )
جدا فما بالك بالمصلح منه ؟!! وهذا لا يحسب لك فانت طوال عشرون عاما مضت
ترعى هذا الفساد المصلح ولم يفتح الله عليك بكلمة واحده الا بعد ان هبت
رياح التغيير والتي ستقتلع كل الانظمة الفاسدة مهما بلغ حجم الضحايا ,
لاننا نثق ان فقه ( السترة ) سيكون مبداكم الاول في التعامل مع ناهبي مال
الشعب



هذه قائمة بسيطة جدا من اموال الشعب السوداني التي ( مررت وعُربت ) لجمعة
الجمعة باشراف ومباركة حكومتنا ( الرشيدة ) صاحبة النهب ( المصلح ) ؟!!:



· البنك العقاري السوداني الذي لحق صنوه بنك الخرطوم وقد كان البنك
العقاري من اميز وافضل البنوك الحكومية التي تقدم خدماتها للشعب السوداني
عبر تمويل بناء المساكن في بلد كثر فيه الفقراء والمساكين ومن يمتهنون فيه
المهن البسيطة من باب رزق اليوم اليوم اضافة الى العاملين بالخدمة المدنية
من ذوي الدخل المحدود وتحول من البنك العقاري السوداني الى البنك العقاري
التجاري بثمن بخس وكانت حكومتنا فيه من الزاهدين مع تغيير شامل في كل اهداف
البنك والغرض الذي اسسته الحكومات السودانية الوطنية من اجله . فمن هو
المسئول الان عن ضياع هذا البنك وضياع الخدمات العظيمة التي قدمها لملايين
السودانين ؟!! واذا ما عملت البحث والتقصي عزيزي القاري لوجدت ما يشيب له
الولدان من هول الفساد الذي صاحب عمليات ( التحويل والتكويش )



· ( 2 ) مليون متر من مشروع سندس الزراعي الذي دفع فيه الاف
السودانين عصارة شقاؤهم في الغربة وهم لا يزالون يسعون من اجل معرفة مصير
مدخرات شقاء سنين عمرهم الطويلة ومنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وقد
ارهقتهم وعود وتطمينات ( الشيخ التقي الورع ) الصافي جعفر المستشار (
الديني ) لسعادة الريس !! عشرون عاما ولا احد يفهم شيئا او يسترد سنتا مع
حرب الاستنزاف المتواصلة والارهاق المادي بالتهديد بسداد رسوم وهمية وان لم
يتم سداداها ستفقد ايها المساهم كل ما دفعته في السابق وستكون فاعل خير
للشيخ ( التقي الورع ) الذي سيكون قد انفق نقدودكم في السرا والضراء واعمال
( الخير ) !! و بينما هذا حال المواطن السوداني صاحب الحق الاول نجد انه
وفي ليلة وضحاها يمتلك الجمعة ( 2 مليون متر ) !!



· ( 50 % ) من شركة دانفوديو بواسطة شركة التطور العربية للتجارة
والتي يشغل الجمعة رئيس ادارتها واحدى شركات المجموعة .. وكلنا نعرف ما هي
دانفوديو ولمن تعود وما هي المشاريع التي تقوم بتنفيذها ونوعيتها وتبعيتها
ومثال لذلك تمويلها من قبل بنك دبي ورئيس مجلس ادارته بن خرباش الوزير
الفاسد المتهم وعلاقته الحميمة بشقيق الرئيس سعادة اللواء انقاذ عبد الله
حسن احمد البشير في صفقة كيبلات الرياض وسوداتل والدور الكبير الذي قام به
رجل المخابرات عبد الباسط حمزة المتهم حاليا حسب مصادر جريدة الشروق
المصرية بتعاقدات مع شركات اسرائيلية !!!



· ابتلاع كامل للاسواق الحرة ومعرض الخرطوم الدولي وفندق القرين فلدج
.. اكبر جريمة ارتكبت في بيع مؤسسة حكومية ملكها شعب السودان رابحة ناجحة
وتعتبر مصدر مهم من مصادر مالية الدولة بيعت بثمن اقل من بخس مما يضع
تساؤلات ضخمة جدا مثل لمصلحة من تتم هذه الخصخصة ومن هم المنتفعون
الحقيقون من وراء هذه الخصخصة علما بان الطريقة الادارية التي نفذت بها
وسائل تقدير اصول الشركة السودانية للاسواق الحرة بما فيها معرض الخرطوم
الدولي وفندق القرين فلدج فاسدة بامتياز فيكفي ان الجهة الاستشارية هي شركة
خاصة ايضا بوزير المالية السابق حمدي وهو الوزير وهو المستشار وهو الدلال
وهو صاحب الاوراق المالية وهو ابو الخصخصة السودانية !!! او قل الهنبته
بتعبير اكثر وضوحا .. هل تصدق عزيزي القاري ان الوزير السابق عاد مرة اخرى
ليمثل احدى الشركات الاجنبيه وتحديدا العربية ولنفس المؤسسة التي تمت
خصخصتها علي يديه !! ثم هل تعلم مجموعة حمدي قيمت الشركة السودانية
للمناطق والاسواق الحرة بكل اراضيها واصولها ومناطقها فقط ( 105 مليون
دولار ) وتكرم سعادة الوزير بمكرمة منه من مال الشعب السوداني بتخفيض قيمة
الشركة الى ( 85 مليون دولار ) فقط بما في ذلك حقوق المساهمين والارباح
والاحتياطي !! المصدر في كل ذلك عزيزي القاري تقرير المراجع العام 2002
ويمكنك مراجعته بنفسك



· الشركة العالمية للاعمال الكهربائية والميكانيكية بشراكة اخرى مع دانفوديو وعنوانها العمارات شارع واحد غرب سفارة عمان



· شركة القرين فلدج ليموزين



· مركز السودان للهندسة والمعلومات الرقمية



· مركز تسويق المنتجات والصناعات



· كتس لتقنية المعلومات وهندسة الكمبيوتر



· شركة الانشاءات الحديثة المحدودة ومن مؤسسيها البنك العقاري
التجاري وعنوانها الرياض شارع اوماك مع شارع الستين عمارة طارق محمود



· شركة عقار للتنمية والاستثمار وهي على شراكة مع الشركة السودانية
للمناطق والاسواق الحرة وتدير قصر النيل وادارة املاك البنك العقاري
التجاري راجع موقع مجموعة الجمعة علي الشبكة الالكترونية



· شركة العمران للبنية التحتية



· الجمعة للدعاية والاعلان وهي علي شراكة مع شركة الرؤيا



البلعة الاكبر هي الحصول علي ( 80 الف فدان ) ثمانون الف فدان اريد لها
الانتزاع بالقوة من اهالي منطقة ابو حجار وعندما يحتج المواطنون الملاك
الحقيقيون للارض يتم قمعهم بالقوة المفرطة ويطالب الوالي الاهالي بابراز
شهادة البحث لملكية الارض من اجل التعويض علما بان هؤلاء المالكون
الحقيقيون لا يمتلكون شهاداة البحث كما هو معلوم فالمناطق الريفية لا توجد
بها مثل هذه الشهادات .. احداث ابو حجار تذكرنا بالاراضي المنتزعة من من
اصحابها لما عرف بمشروع دريم لاند وهذا ملف اخر يحكي ماساي الشعب السوداني
مع حكومته التي لا تالوا جهدا في افقاره وانتزاع كل ممتلكاته باسم الخصخصة
!!



قرار ديوان المظالم السعودي وحكمه الصادر امر بحصر ممتلكات جمعة الجمعة في
الداخل والخارج في الخارج هذه تعني ان كل الشركات اعلاه يتم الحصر لها
والحظر عليها أي ان اموال الشعب السوداني قد ذهبت هباء منثورا فبدلا من ان
تعمل الانقاذ على انقاذها كما ادعت وتطويرها وتنميتها ليستفيد منها الشعب
نجدها بعد عشرون عاما كاملة قد ذهبت الى غير رجعة وشرد جميع عمالها وقطعت
ارزاقهم وارزاق كل الشعب .. من قضي عليه بفائض العمالة ومن احيل للصالح
العام الخ الخ من غرائب ومفاسد الانقاذ..





كانت هذه محاولة بسيطة لحصر ممتلكات الشعب السوداني التي ابتلعها الجمعة
ومن وراءه من ادخلوه الى السودان وما خفي اعظم من علاقات خفيه وحسابات
عابرة للقارات وغسل لا حدود له لاموال شعبنا وتعددت الاسامي والغسل واحد
والمنتفعين قلة استاثرت بخيرات البلاد وعملت على تهريبها وتخريب ما لم
تستطع الوصول اليه .. ومثال لذلك مشروع الجزيرة الذي قال عنه الجاز بانه
قد اصبح عبء على خزينة الدولة مع ان هذا المشروع العملاق لم يكن يدعم خزينه
الدولة فحسب بل حتى خزينة دولة بريطانيا عندما كانت امبراطورية لا تغيب
عنها الشمس وحتى العام 1989م كان من افضل المشاريع الزراعية لكن الان لم
تترك حكومة الوزير الجاز حتى قضبان السكة الحديد وشبابيك مكاتب المشروع لم
تترك محلجا ولا مصنعا ولا مترا الا وخربته سياسات حكومة الوزير ..





مشروع الجزيرة ليس وحده بل الخطوط الجويه السودانية ايضا تم بيعها ولشركة
اجنبية والحقو بها هيئة النقل النهري ولذات الشركة الاجنبية الكويتية
وبمبلغ فقط 130 مليون دولار وفي رواية 105 مليون دولار وفي اخرى 135 مليون
دولار وكالعادة في الشعب السوداني لا يستطيع ان يعرف شيئا عن امواله منذ
مجي نظام البشير الى السلطة بالقوة وعلى كل حال واي كان المبلغ فانه لا
يساوي قيمة جرار واحد !! او حتى لنش صغير



ورغم الفشل الكبير الذي لازم الخطوط الجويه طيلة عهد الانقاذ الا ان مجلس
الوزراء لا يجد حرجا كما عودنا دائما بتحويل الهزائم والانتكاسات الى نصر
عبر شاشات ومايكات الاعلام المرئ والمقروء واليك هذا التصريح المثير
للاشمئزاز ما ورد في جريدة الايام بتاريخ 29/7/2008 العدد 9170 (واشاد مجلس
الوزراء بعد تلقيه لتقرير عن اداء الخطوط الجويه السودانية بالطفرة
الكبرى التي حدثت في سودانير واكد ان نجاحات سودانير ستقود الي نجاح مساعي
الخصخصة لقبول العديد من الشركات العالمية للمشاركة في رأسمالها مما يعلن
عن بداية مرحلة جديدة في تاريخ سودانير ) فالحمد لله ان حكومتنا دائما لا
ترى فيما يضر الوطن ضررا فالحدود بعد احتلالها من دول الجوار ننكس رؤوسنا
ونقول يجب ان تكون هذه الحدود مناطق تكامل وتواصل .. والسيادة والكرامة
الوطنية عندما يتم هدرها وضياعها عبر تدنيس اراضي الوطن بالقوات الاجنبية
المحتلة فهذا امر لا بد منه لاستباب الامن المفقود ولا تحزنوا فان الريس قد
اقسم قسما غليظا بعدم دخول هذه القوات والقسم وحده يكفي علي نية الرجل
تجاه الحفاظ علي كرامة الوطن .. وبعد قسمه ووعيده لهم بالهلاك لا باس ان
تدخل وتحتل ارض الوطن !!!



ان كل ما يتم من قبح وفساد على الشعب السوداني ان يصبر له ويسكت عنه فهذا
افضل مائة مرة من ياتي اخرين ليبداو الفساد من جديد ؟!!! هذا هو التبرير
والالية الاكثر فاعلية التي تفتقت بها عقلية منظراتيه النظام وقادة كتائبه
.. السترة لما تم من نهب مصلح والتجاوز والتفكير في اليات يناقشها
البرلمان لوضع رقابة علي مالية الدولة وهل تبقت هنالك مالية اصلا حتى تتم
رقابتها ؟!! ان ما كتبه امين حسن عمر هو فضيحة مجلجلة لنظام ظل في الحكم
بالقوة لمدة 21 سنة يقول بانه يحكم بشرع الله ثم يفكر احد منظريه الان فقط (
بعد مضي عشرين عاما من النهب المصلح) في كيفية ايجاد وسيلة للتغيير
الداخلي تحقق الرقابة على اموال الدولة ويرد عليه في تصريح اخر امير
الدبابين السابق حاج ماجد سوار بان افضل الية لمعاقبة سارقي المال العام هي
مبدا ( السترة ) متجاوزا في ذلك حدود الله تعالى {وَالسَّارِقُ
وَالسَّارِقَةُ فَاقْطَعُواْ أَيْدِيَهُمَا جَزَاء بِمَا كَسَبَا نَكَالاً
مِّنَ اللّهِ وَاللّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ }المائدة38 اليست هذه هي حدود الله
التي اقسم ايضا رئيسهم بانه ( سيعمل ) بها ؟؟ فوضى عارمة تجتاح تصريحات
قيادات المؤتمر الوطني حول ما يتم تناوله من فساد اغضب الشارع السوداني
واجبر البشير للتصريح بتكوين مفوضية ليرد عليه امين الدائرة الاقتصادية
بالمؤتمر الوطني الزبير الحسن بعدم الحاجة لهذه المفوضية فمن يصدر القرارت
في دولة المؤتمر الوطني ؟!!



ان ما يحدث من ثورات تعم المنطقة كان السبب الاول فيه الفساد الرهيب الذي
يتم لكن فساد اهل الانقاذ اشد واقبح لانه يتم بالتلاعب بقيم الدين والشريعة
الاسلامية السمحاء ويفترون علي الله الكذب ويخادعون الله ورسوله وشعب
السودان وامالهم واقوالهم تثبت فسادهم وتدين ممارساتهم وتقف شاهدا عليهم
وبالامس اعترف صلاح قوش والذي حسب ما ارى من نشاط هذه الايام انه قد بدا
عدته لخلافة رئيسه البشير وقد استعاد بعض قوته التي سلبت منه فكيف لا
والرجل صديق قوي للمخابرات الامريكية وخير من يضمن لها المصالح والتي اثبت
عمليا ضمانها عبر التعاون اللا محدود فيما عرف بمكافحة الارهاب وتحقيق
انفصال الجنوب !!! لقد اعترف قوش بوجود الفساد لكنه يعزل قائده الاعلى فلا
يعقل ان يتهم رئيسه ايضا بالفساد ولكن ما سكت عنه قوش وستره حاج ماجد فضحه
الله تعالى عبر الريس واخوته.. وهو ما وصفه الريس بالنهب المصلح !! وفي
تصريحاتهم الاخيره اشهروا فسادا لا حدود له عبر استخدام واستغلال صلة
القربى والرحم فيما تجلت فيه المحسوبية في ابشع صورها ولكنهم رغم ذلك لا
يجدون في ذلك حرجا فالطاغية دائما كما اقول يطغى حتى على نفسه وتتساوى عنده
قيم الخير والجمال مع قيم الشر والفساد فلا يدري ما يقوله شر ام خير !! بل
بعضه يرى ان ما يكتسبه بفساد انما هو حق شرعي حلال طيبا ويراه الدين وتراه
الاخلاق عملا قبيحا ومفسدا ونتنا والشريعة الاسلامية السمحاء في سيرتها
الكثير من العظات والعبر ويروى ان سيدنا الخليفة العادل عمر بن الخطاب راى
يوما بعيرا علي خلاف ما هي عليه بعير القوم من بسطه في المرعى فسال عنها
فقيل له انها لابنك عبد الله فنادى عليه وامره ببيعها كلها وايداع اموالها
في بيت مال المسلمين فاين عمر بن البشير من اخلاق سيدنا عمر بن الخطاب ؟!!



وهكذا تابى الحقيقة الا ان تعلو دائما والعدالة ان تسود ووعد الله بنصرة
المظلومين والمستضعفين قائم الى قيام الساعة ففرعون مصر رغم انه وعد
بالتنحي عن الرئاسة وطلب فقط فترة الستة اشهر الباقية وتهيئة البلاد لمرحلة
ديمقراطية يضمن خلالها خليفة يحفظ الود والعهد ويستر جرائم وفساد رئيسه
السابق الا ان ارادة الله ارادت ان يتم فضح وكشف اجرام الرجل وفساده في
الدنيا وينال عقابه قبل الاخرة حيث الجزاء الاعدل وذلك التونسي زين
الهاربين فرغم وعده و( انبراشه ) الكبير وقسمه بانه لن يترشح للسلطة مرة
اخرى الا ان ارادة الله عجلت برحليه وتم كشف الكثير من الخزائن المتخمة
بقصوره ببلايين الدولارات بينما ابناء شعبه يحرقون انفسهم من الجوع والفقر
؟!!





وللمزيد من فضح وكشف فساد نظام المؤتمر اللاوطني رجاء زيارة الرابط
والمشاركة في التوثيق لهذا الفساد الذي خرب الوطن ودمر كل ما فيه ويجهز على
ما تبقى






https://www.facebook.com/?ref=home#!/groups/shababagainstcorruption?ap=1




---------------------------
الراكوبة


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://nabeel2.yoo7.com
 
لاسباب الحقيقية لانهيار الاقتصاد السوداني ... جريمة العصر التي لا تغتفر‎
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الولايات القومية السودانية المتحدة :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول :: الولايات القومية السودانية المتحـــدة-
انتقل الى: